السودان

ظهور مرض الكلازار بالمالحةفي شمال دارفور

الفاشر: سلافة محمداحمد

اصيب عدد من المواطنين بمنطقة وادي أخضر بجبل عيسى بمحلية المالحة التابعة لوﻻية شمال دارفور بمرض الكلازار الذي يسببها الذبابة الرملية.

ووصف المدير الطبي السابق لمستشفى مالحة الريفي مصطفى أحمد جماع ان هذا النوع يسمى بالكلازار الحشوي وهو من أخطر الأمراض وقد يسبب حالات من الوفاة في حالة عدم احتوائه.

وقالت إحدى الكوادر الطبية العاملة بمستشفى المالحة حفصة ادم عبدالله ان ظهور الحالات قد تسبب قلق وتخوف للأسر القاطنة بمحلية المالحة وذلك لخطورة الموقف من ازدياد الحالات وعدم توفر العلاج

وأضافت حفصة ان المستشفى يحتضن عدد من المصابين الا ان العلاج لا يكفي لعلاجهم المقرر لمدة شهر ، فقط يكفي لمدة خمس أيام مما ادخل الرعب والهلع في نفسها

وناشدة منظمة الصحة العالمية والوزارة الاتحادية والولائية والخييرين بالتدخل العاجل لاحتوى الموقف قبل فقد الأرواح بسبب الآثار الجانبية التي بدت بوادرها باصابة المرضى بانيميا “فقر دم”.

واشارت  إلى أن الشريط الواقع شمال المالحة ببعد عشرين كيلوا متر ظل يعاني ساكنيه من ترديء الخدمات خاصة الصحية الأمر الذي يتطلب تدخل كافة الجهات ذات الصلة لتوفير العلاج للمرضى وحماية الاخرين من الإصابة بتلك الأمراض الفتاكة.

زر الذهاب إلى الأعلى