السودان

الحكومة تنصح السودانيين بالإستيطان في الفشقة لحل مشكلتها

Advertisement

قال وزير الداخلية السوداني، الفريق حامد محمد منان إنه لا توجد خلافات على الوضع الرسمي والفني لمنطقة “الفشقة” الحدودية مع إثيوبيا ونصح باستيطان السودانيين على الشريط الحدودي كحل أمثل للمشكلة.

Advertisement

وقال منان أمام البرلمان يوم الثلاثاء إن “الجهود المبذولة من اللجان المشتركة لإعادة ترسيم الحدود ووضع العلامات بين السودان وإثيوبيا، تميزت بتجربة رائدة وثرة متماشية مع المبادئ العامة للمنظمات الدولية والإقليمية والقانون الدولي العام والأعراف”، وأكد أن السودان بدأ الاهتمام بترسيم حدوده منذ أول حكومة وطنية بعد الاستقلال.

وقال في رده على سؤال مقدم من النائب البرلماني علي عبد الرحمن حول ترسيم الحدود ووضع العلامات مع إثيوبيا، إن إعادة ترسيم الحدود الدولية يتم عبر التوافق بين الدولتين المراد ترسيم الحدود بينهما.

وأشار منان الى استعداد السودان لترسيم حدوده، قائلاً إنه لا توجد خلافات على الوضع الرسمي والفني، وزاد “قمنا بكل ما يلينا من ترسيم”، وأوضح أنها مسألة سيادة وطنية وتحسم على مستوى قيادة البلدين.

وشدد أن الاستيطان في الشريط الحدودي يمثل الحل الأمثل، موضحاً أن دور القبائل والمجتمع المدني يعول عليه في التعايش السلمي بين القبائل في الحدود بين الدولتين.

وأكد أن علاقة السودان مع إثيوبيا علاقة استراتيجية ولديه مصالح مشتركة معها.

 

سودان برس

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى