الاخبار

جماعة أنصار السنة تنظم ملتقى التعايش السلمي لولايات دارفور

Advertisement

الخرطوم: سودان برس

تعقد جماعة أنصار السنة المحمدية بالسودات ملتقي التعايش السلمي بولايات دارفور في حاضرة ولاية جنوب دارفور نيالا
تحت شعار (بلد واحد متماسك) برعاية والي ولاية جنوب دارفور موسى مهدي إسحاق، وتشريف د. عبد الكريم محمد عبد الكريم الرئيس العام للجماعة بالسودان ومشاركة قيادات الإدارة الأهلية بدارفور، يوم غداً السبت 18  سبتمبر 2021م.

وأوضح د. علي أبو الفتح رئيس اللجنة العليا للملتقى أن الملتقى مواصلة لملتقى التعايش السلمي الذي نظمته الجماعة في أغسطس من العام الماضي بحضور قيادات الإدارات الأهلية من ولايات السودان كافة ومجلس السيادة وممثل مجلس الوزراء.

ويهدف إلى تعزيز قيم التعايش السلمي وتنزيل توصيات الملتقى السابق وخلق تعارف وتجانس بين مكونات مجتمع دارفور، إضافة إلى بيان الرؤية الشرعية الوسطية للوطن والقبيلة والمساهمة في رتق النسيج الاجتماعي؛ سعياً لتحقيق الوحدة الوطنية والتجانس والتعايش القبلي.

فضلاً عن التنبيه على المزالق والمثالب التي تهدد مجتمع ولايات دارفور وتمزق نسيجه الاجتماعي، وبيان استيعاب الإسلام ومعالجته للمشاكل والمعوقات كافة.

وأضاف د. أبو الفتح أن الملتقى يتناول التعايش عبر أوراق علمية محكمة عن التعايش السلمي بين المفاهيم القبلية والرؤية الشرعية، كما يتطرق للتعايش السلمي في دارفور ودور الإدارات الأهلية في تحقيقه؛ وذلك من أجل التواثق على ميثاق شرف يعلي من شأن الوطنية مقدمة على القبيلة، ويراعي حرمة الدم والمال والعرض.

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى