اقتصاد

صندوق النقد يضخ استثمارات ضخمة لدعم الحكومة الانتقالية

Advertisement

الخرطوم: سودان برس
كشفت مجلة (قلوبال فاينانس) العالمية عن ضخ تمويل استثمارى ضخم للحكومة الانتقالية فى السودان عقب هيكلة وإعفاء ديونها بناءً على مبادرة نادي باريس.

وأكد تقرير للمجلة العالمية التي تصدر من (نيويورك) أن الدائنين التجاريين والدائنين الرسميين من خارج نادي باريس يقومون بضخ تمويل ضخم جديد للحكومة الانتقالية وفق خطة اعتمدها صندوق النقد الدولي لدعم التعافي الاقتصادي للحكومة الانتقالية.

وأشارت (قلوبال فاينانس) إلى قدرة السودان على التركيز على إعادة البناء الاقتصادي بعد الإعفاء من الديون، ونوهت إلى أن الحكومة الانتقالية تمكنت من تسجيل ترتيب متقدم لإعفاء الديون مع نادي باريس الذي وافق في منتصف يوليو على إلغاء 14.1 مليار دولار من الديون المستحقة على الدولة الأفريقية ووافق على اعتبار استثنائي بموجبه لا يتوقع سداد أي مدفوعات من السودان حتى ديسمبر. 2024.

فيما أكد رئيس التصنيفات السيادية لأفريقيا في وكالة فيتش إيان فريدريش على أهمية إعفاء هيكلة الديون بالنسبة للسودان وقال: (إن إعادة الهيكلة أمر بالغ الأهمية بالنسبة للسودان الذي يحمل أعباء ديون عالية للغاية بعد سنوات عديدة من الإدارة الاقتصادية الضعيفة التي تفاقمت بسبب العقوبات التي تم رفعها فقط بعد التغيير في الحكومة في عام 2019).

ووفقاً للمجلة يعد السودان البلد الثامن والثلاثين الذي حصل على إعفاء من الديون من نادي باريس.

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى