الاخبار

عرمان: “الذين بهتفون ضدي كادوا أن يقولوا “يا البشير” لكن لم يجدوه

Advertisement

..

الخرطوم: سودان برس
أكد مستشار رئيس الوزراء، ياسر عرمان، أن هنالك معركة متصلة معه من قبل عناصر النظام البائد، وأفاد أنهم دائما ما يحاولون شيطنته، وأضاف “الناس البهتفوا ياسر عرمان شيوعي جبان كادوا أن يقولوا يا البشير لكن لم يجدوه”.

وسخر عرمان من انكون وجوده سببا في الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد، وقال: “اذا وجودي هو العقبة مستعد أتقدم بإستقالتي”.

وقال عرمان في مؤتمر صحفي بوكالة السودان للأنباء اليوم السبت، إن هناك أخطاء ترتكب بإسم الترتيبات الأمنية قاطعا بأن الخرطوم خارج اطار الترتيبات الأمنية المكاني

وذكر أنه كان يمكن أن يكون في منصب أكبر من مستشار، واستدل برفضه تولي وزارات الخارجية والإعلام واخريات، إلى جانب 5 وزارات عرضها عليه رئيس جنوب السودان سلفاكير.

ودعا عرمان إلى محاكمة رموز النظام السابق بسجن كوبر
او اطلاق سراحهم. وقال : “لايجيب أن نسجن الناس بالباطل”، كاشفا أن قوى خارجية تعمل ضد مدنية الدولة السودانية.

Advertisement

زر الذهاب إلى الأعلى